مقتل 12 شخصا وجرح العشرات في تفجيرين بالسيدة زينب جنوب دمشق

السبت, 11 يونيو, 2016 - 15:00

نقلت وكالة سانا الرسمية السورية عن مصادر أمنية أن  12 شخصا قتلوا فيما جرح 55 آخرين نتيجة التفجيرين الإرهابيين في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق.
وقال المصدر في تصريح لـ "سانا".. إن من بين الشهداء والجرحى عددا من الأطفال والنساء مبينا أنه تم نقل الجرحى إلى عدد من المشافي في دمشق وأن إصابات بعضهم خطرة.
وكان المصدر قال في وقت سابق.. إن تفجيرين ارهابيين وقعا صباح اليوم في بلدة السيدة زينب الأول نفذه انتحاري بحزام ناسف فجر نفسه عند مدخل بلدة السيدة زينب باتجاه الذيابية والثاني نفذه انتحاري بسيارة مفخخة في شارع التين على أطراف البلدة.
وذكر مراسل سانا في منطقة السيدة زينب أن التفجيرين الإرهابيين أديا إلى أضرار مادية كبيرة بعدد من المنازل واحتراق عدد من السيارات والمحلات التجارية.
وبثت قناة «الإخبارية السورية» صوراً لموقع التفجير تظهر تصاعد أعمدة كثيفة من الدخان الأسود ودماراً كبيراً في الأبنية المجاورة للتفجير.
وتظهر صور أخرى سيارات محترقة وسيارة إطفاء تحاول إطفاء النيران المندلعة داخل سيارة، وتناثر على الطريق بقايا لافتات تجارية وركام من القطع المعدنية والحجارة.
وتعرضت المنطقة في 25 نيسان (أبريل) الماضي لتفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدف نقطة أمنية وتسبب بمقتل سبعة أشخاص وإصابة عشرين آخرين بجروح. وتبناه تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش).
وتضم منطقة السيدة زينب مقام السيدة زينب، الذي يُعد مقصداً للسياحة الدينية في سورية وخصوصاً من الشيعة، ويقصده زوار تحديداً من إيران والعراق ولبنان على رغم استهداف المنطقة بتفجيرات عدة في السابق.
ويحاط المقام بإجراءات أمنية مشددة تمنع دخول السيارات إليه، لكن المنطقة شهدت تفجيرات عدة أكبرها في شباط (فبراير)، تبناه «داعش» وأوقع 134 قتيلاً بينهم على الأقل تسعون مدنياً، في حصيلة اعتُبرت حينها الأكثر دموية نتيجة تفجير منذ اندلاع النزاع منتصف آذار (مارس) 2011.

المصدر: وكالات