قرار جديد يجمع حزب الله و روسيا

الثلاثاء, 10 يناير, 2017 - 10:45

أصدرت وزارة الخزينة الأمريكية قرار يقضي بفرض عقوبات مالية ضمن ما يعرف بقانون "قائمة ماغنيتسكي" على سبعة أشخاص هم خمسة من روسيا إلى جانب لبنانيين اثنين على صلة بحزب الله، وذلك بتهمة تتعلق بانتهاك حقوق الإنسان، في قرار يأتي بذروة التنافر السياسي بين موسكو وواشنطن قبل أيام على مغادرة الرئيس باراك أوباما السلطة.

وبحسب البيان الصادر عن المكتب الفدرالي، فقد شمل القرار خمس شخصيات روسية هي رئيس لجنة التحقيق الروسية ألكسندر باستريكين، كلا من ستانسلاف غوردييفسكي، ودميتري كوفتون، وأندريه لوغوفوي، وغينادي بلاكسين، ومعظمهم على صلة بالتحقيقات الخاصة بظروف وفاة الجاسوس الروسي، ألكسندر ليتفيننكو في لندن، الذي يعتقد أنه قضى مسموما.

وأصدرت وزارة الخزينة الأمريكية قرارا بفرض عقوبات على اللبناني علي دغموش، وهو من مواليد عام 1962، وذلك للاشتباه في صلاته المالية مع حزب الله، مضيفا أن من بين الألقاب التي يُعرف بها لقب "الشيخ علي".
كما شملت العقوبات مصطفى مغنية، القيادي في حزب الله ونجل قائد الجناح العسكري السابق للحزب، عماد مغنية، وهو من مواليد عام 1987.
ويذكر أن "قانون ماغنيتسكي" لحقوق الإنسان الذي أقره الكونغرس الأمريكي يمكنه من فرض عقوبات ضد الذين تتهمهم واشنطن بالتورط في قضايا فساد وانتهاكات لحقوق الإنسان.  كما لا يسمح من هذا القانون الحصول على تأشيرة دخول للولايات المتحدة.

ويحمل القانون اسم "ماغنيتسكي"، وهو خبير قانوني توفي بظروف غامضة خلال فترة توقيفه في سجن بموسكو عام 2009.