سياسة

القوة الأوراسية والبحار الدافئة و الباردة

30.09.2019

عملية “تجميع الامبراطورية” ينبغي أن تتوجه منذ بدايتها نحو غاية بعيدة وهي انفتاح روسيا على البحار الدافئة. فبفضل كبح التوسع الروسي في الاتجاهات الغربية، والشمالية الغربية بالذات، تمكنت انجلترا الأطلسية من الاحتفاظ بهيمنتها على جميع “الآماد الشاطئية” المحيطة بأوراسيا.

المقال الأول :نحو الامبراطورية الروسيّة

30.09.2019

وهذا أمر واضح. فليس من الضروري التوكيد على أن مثل هذه الامبراطورية لا يمكن أن تكون في أي يوم استمرار أو تطويرا لدولة جهوية أو “دولة – أمة” (هي منطقة جغرافية تتميز بإنها تستمد شرعيتها السياسية من تمثيلها أمة أو قومية مستقلة وذات سيادة وهي كيان ثقافي وإثني) لأن مثل هذه المرحلة البيئية تحمل ضررا لا يمكن إصلاحه للتوجه الإمبراطوري القومي المتعمق وتنتهي بالشعب الروسي إلى متاهة التناقضات الجيوبوليتيكية والاجتماعية التي لا حل لها، وهذا بدوره ما يجعل البناء الإمبراطوري المنطقي، العقلاني أمرا مستحيلا.

اختتام أعمال مؤتمر

30. سبتمبر 2019 - 14:23

اختتمت اليوم الأربعاء أعمال مؤتمر "الوصول إلى الحقيقة والسلام، تحديات وفرص" من تنظيم منظمة "الأفق الجديد" في بيروت، والذي حضرته شخصيات فكرية وأكاديمية وسياسية وإعلامية من أميركا، روسيا، أوروبا والع